المصمم السعودي يحيي البشري: بيروت تستحق الفرح

يعتبر يحيي البشري من أهم المصممين السعوديين، فهو يملك خبرة واسعة في عالم الموضة وقدّم تصاميمه في مختلف الدول الاوروبية. يحاول أن يدمج في تصاميمه بين اللمسة الشرقية والغربية، ويبتعد عن التقليد والتكرار. لكن المفاجئة كانت أن البشري إفتتح قبل أيام "أسبوع الموضة في بيروت" بعرض إستحق التقدير.

ويقول البشري لـ "الحسناء" "لقد ترددت قليلاً قبل المشاركة في ذلك الحديث الذي يعنى بالموضة، ولكن وافقت لاحقاً لأنني أحب المغامرة. بيروت مدينة جميلة تستحق السعادة والفرح، ورغم كل الاخبار السيئة التي مرت بها لا تزال صامدة". ويتابع البشري "استوحيت تصاميمي التي كشفت عنها من مناطق الجنوب السعودي، فهي أماكن مفعمة بالحياة والنقوشات الاسلامية وفيها الكثير من التفاصيل التي تلفت الانتباه. قدمت مجموعتي للهوت كوتير وتألفت من 35 فستاناً من مختلف الالوان والقصات. إضافة إلى فساتين زفاف توجهت بها الى مختلف النساء". ويلفت المصمم السعودي الى أن "المرأة الخليجية أصبحت محط إهتمام كبار المصممين سواء اللبنانيين أو غيرهم. وهي تعرف إنفتاحاً مهماً في الموضة". وعن المشاريع التي يحضر لها، يختتم البشري بأنه يسعى الى افتتاح العديد من البوتيكات في الدول العربية.  

مقالات قد تثير اهتمامك