عالم الأزياء يودّع المصمم الفرنسي "اندريه كوراج" Andre Courreges

يعتبر "اندريه كوراج" Andre Courreges اليوم، من المصممين القلائل الذين طبعوا بصمتهم في ابتكار موضة التنورة القصيرة "الميني جوب" Mini-jupe، في الستينيات. وكان هذا الموضوع قد سبب جدلاً في الصحافة في ذلك الحين، اذ ان "كوراج" كان قد صرح بوضوحٍ في حينها، تحديداً في شهر يناير عام 1965، عن تفرده بابتكار "الميني جوب" ضمن مجموعة ربيع وصيف ذلك العام، في الوقت الذي اتهم منافسته البريطانية "ميري كانت" Mary Quant بالترويج لها على انها من ابتكارها. فسواء كان توارد الأفكار او سواه من الأسباب، هو الذي دفع المصممين الى التسابق على هذا التصميم في حينها، يبقى واضحاً الينا حين نقرا تلك الأحداث، شغف المصممين في تلك الحقبة، على ابتكار الأفكار الجديدة، التي باتت نادرةً في أيامنا.

الفستان الابيض

وكان "كوراج" قد عُرف أيضاً باعتماده الفستان الأبيض القصير، الذي ميز مجموعاته. كما عرف بأسلوب البنطلون مع الحذاء الأبيض المسطّح بدل الكعب العالي، لانه كان يؤمن كثيراً بقدرة المرأة العاملة وحاجتها الى التصاميم العملية. وتميزت تصاميمه الأخرى بالبساطة وبالتركيز على الأشكال الهندسية.  

المواد التي طبعت التصاميم

أما المواد المفضلة لديه فكانت الفينيل والليكرا، التي كان يركّز عليها في تنفيذ تصاميمه.

الهندسة

افتتح دار الأزياء الخاصة به عام 1961 بعد ان كان قد عمل مع دار "بالنسياغا" Balenciaga. والجدير ذكره ان "كوراج" كان قد دخل عالم تصميم الزياء رغم إصرار والده عليه، لكي يدخل في مجال الهندسة التي أكمل دراسته بها.

الزواج

تزوج "كوراج" عام 1967 من "كوكلين باريير" Qoqueline Barriere التي كانت مساعدته في تصميم الأزياء. كانا قد التقيا سابقاً في دار "بالنسياغا"، فباتت شريكته في الحياة وفي العمل، وعملا معاً حتى الأيام الأخيرة من مسيرته في هذا المجال.

انتقال الدار الى حقبة جديدة

عام 2011، استلم المصممان "سيباستيان مايير" Sebastien Meyer و"أرنو فايان" Arnaud Vaillant دار "كوراج" وشهد العالم في تلك السنة، اول مجموعة من الدار نفسها لمصممين شابين.

البصمة التي تركها

رحل "كوراج" في الايام الاخيرة من الاسبوع الفائت، تاركاً وراءه خطاً مميزاً في الموضة الحديثة والمستقبلية للقرن العشرين، ومدرسة ما زالت متّبعة الى اليوم.

مقالات قد تثير اهتمامك