افتتاح معرض الكتاب العربي في بيروت

افتتح معرض الكتاب العربي في بيروت في دورته التاسعة والخمسين مساء اليوم في البيال.
وقد أعلن عن الافتتاح رئيس الحكومة اللبنانية تمام سلام، وألقى كلمة قال فيها: "في كل مرة يدهمنا القنوط أو يكاد، لكثرة المشكلات والهموم واستعصاء الحلول. في كل مرة نشعر أننا على شفا الهاوية، وأن الهيكل آيل إلى السقوط.
في كل مرة يسود المشهد أمامنا. يظهر من مكان ما في المدينة، نبراس يزيل الظلام، ويفتح أبواب الأمل، وينبهنا إلى أن اليأس ممنوع.
هكذا هي بيروت. وهكذا هو معرض الكتاب العربي، منارتها التي ترمي الضوء في كل اتجاه".
ووجه سلام تحية إلى "النادي الثقافي العربي" الذي "يؤدي لدور التنويري الطليعي عاما بعد عام، بهمة القيمين عليه الذين نذروا انفسهم لهذه المهمة النبيلة"، كذلك وجه "تحية الى اتحاد الناشرين على الجهود التي يبذلها سنويا لانجاح هذا المعرض المميز".
وشدد على أنه "كل الظروف الخارجية المحيطة بالبلاد والأوضاع الداخلية الصعبة، يأتي معرض الكتاب العربي، كعادته كل عام، ليشكل مساحة لقاء حول الفكر بعيدا عن السياسة ومباذلها، والاقتصاد ومتاعبه، والأمن وتحدياته".
وقال "إنه مهرجان للكلمة الحرة بكل ما فيها من سحر وسلطان، نراهما في آلاف الكتب الموزعة في ارجاء هذا المكان".
وأكد سلام أن "التساهل في معايير نشر الفكر الديني، سواء تعلق الأمر بالكتاب أو بالاعلام المرئي والمسموع، من شأنه ان يفتح الباب للترويج لمفاهيم خاطئة للدين، وللتأثير السلبي على عقول الشباب مما يؤدي الى انحرافهم عن الطريق السوي ورميهم في احضان التنظيمات الارهابية المتطرفة".

مقالات قد تثير اهتمامك