الرسم لمساعدة الأطفال المصابين بـ "السرطان"

في خطوة لافتة للانتباه وإنسانية، تداعى فنانون ومثقفون للاجتماع في منزل الفنانة التشكيلية اللبنانية لميا صعب المهتار، اليوم الخميس، بدعوة من مديرة تجمع "صبحية فنية" الفنانة باسكال مسعود لرسم لوحات يكون ريعها للأطفال المصابين بمرض السرطان.
التقى الجميع في محترف الفنانة المهتار في الشويفات، وهو منزل زاخر بالفن والأدب والثقافة يضج بالحياة والفرح والعطاء في كل ركن فيه رائحة تاريخ عابق وفكرة فنية ولمحة ابتكار .
شارك في النشاط مدير ملتقى الألوان الفني الشاعر محمد علوش والمسؤولة الإعلامية في الملتقى آلاء كركي بالإضافة للفنانين : ميرنا عبد الساتر ،ليديا بارود، روزانا الخطيب، مريم سعيدي ،ماري حداد ،جهاد ناصر الدين، نظير الكوكش ،نسرين شبيب ،منى حركة ومن فرنسا لولوة كوى ،والناشطة جوسلين مبارك .
وفي نهاية النشاط تم قص قالب حلوى وتوزيع هدايا شكر على المشاركين من قبل الفنانة لميا التي أكدت على ضرورة العمل الدائم من خلال الفن لخدمة القضايا الإنسانية في هذا البلد الحبيب.

مقالات قد تثير اهتمامك