كيف تختارين القناع المناسب لبشرة وجهك؟

لا شكّ في أنّكِ تسمعينَ الكثير من المعلومات حول الأقنعة التي تُطبّق على وجهك للحصول على بشرةٍ نقيّة، لكنْ هل تعلمين أنّ تلك الأقنعة توازي بأهميّتها مستحضرات التّجميل التي تستعملينها يوميّاً، وأنّها تحتاج إلى دقّةٍ وخبرةٍ في عمليّة اختيارها؟
لذلك، إحذري استعمال هذه الأقنعة بطريقةٍ عشوائيّةٍ ومن دون العِلم بمكوّناتها ومحتوياتها، إذْ يجب عليكِ قبل الإقدام على شرائها، أن تعرفي نوعيّة بشرتكِ والمشاكل التي تُعاني منها، لأنّ أيّ خطأٍ في اختيار القناع قد يُعرّضها لمشاكلَ جلديّةٍ أنتِ في غنًى عنها.
إنّ الحديث عن فوائد الأقنعة قد لا ينتهي، فهي تُعيد بالدّرجة الأولى التّوازن إلى بشرتك، وتُطهّرها، وتُغذّيها، وتنقّيها، ثمّ تضيء وجهكِ وتدعم عمل الكريمات المُقشّرة للبشرة. 
هنا، نُشير إلى أنّ عمليّة فَرْك البشرة تُزيل الخلايا الميتة وتُساعد على تنشيط الحركة الدّمويّة وهي تُستخدم عادةً قبل تطبيق القناع، أمّا عمليّة التّقشير فتُمهّد لتطبيقه.
نوعيّة بشرتك تُحدّد القناع
لكلّ بشرةٍ قناعها الخاصّ بها، فمثلاً على صاحبة البشرة الجافّة أن تستعمل أقنعةً مُرطّبة، أمّا صاحبة البشرة الدّهنيّة فيجب أن تضع قناعاً مطهّراً، في حين أنّ السّيّدة التي تُعاني بشرتها من الكَلًف عليها استعمال أقنعةٍ مبيّضةٍ تُخلّصها من تلك المشكلة النّاتجة عن أسبابٍ هرمونيّةٍ أو بسبب تعرّضها الطّويل لأشعّة الشّمس.
لكن هذه الأقنعة لا تُفيد في بعض الحالات، لعلّ أهمّها عندما تكون البشرة خاليةً من الشّوائب ومكوّنات جلدها جيّدة، وفي هذه الحالة يُمكن الاكتفاء ببعض الكريمات المُرطّبة يوميّاً.
شروط التّطبيق
يمكن البدء بتطبيق الأقنعة الضّروريّة لبشرة المرأة، في سنّ الـ 17 وذلك وفق الحاجة إليها والفائدة المرجوّة منها، لتُصبح أساسيّةً ولا يُمكن الاستغناء عنها في سنّ الـ 25.
هذه الأقنعة سريعة العلاج، ويمكن تطبيقها في أيّ وقتٍ تقريباً عن طريق مدّ القناع جيّداً على الوجه والعُنُق لأنّ هاتَيْن المنطقتَيْن تحتاجان إلى عنايةٍ خاصّة، فتُوضع مدّةً تتراوح بين الخمس والعشر دقائقَ على الوجه. ويُستحسن بعد انتهاء مدّة التّطبيق، فرك الوجه جيّداً بالماء الفاتر، ثمّ تعريضه للبخّار للحصول على نتيجةٍ فعّالة، ويُمكن أيضاً وضع كريمات اللّيل أو النّهار لترطيب البشرة والمُحافظة على نقاوتها.
أقنعةٌ غريبةٌ ومفيدةٌ للبشرة
Masque Lissant Tenseur Plastifiant
  • يُخفّف هذا القناع عُمْق التّجاعيد، ويشدّ الخلايا، ويُصحّحها، ويقوّي تماسكها، ويزيد مناعتها ويغذّي تلك الخلايا المسؤولة عن إعطاء الحجم للبشرة. نتيجته في الشّدّ الطّبيعيّ تُشبه عمليّة شدٍّ بسيطةٍ (Lifting). يحتوي على معادنَ خاصّةٍ محاربةٍ للتّرهل تُساعد على شدّ الوجه وحمايته من السّموم. ويحرّك هذا القناع أيضاً عمليّة الكولاجين، ويمنح البشرة نضارةً لا تُقاوم.
INFINIE BLANC
 هو علاجٌ محاربٌ للكلف والشّيخوخة. وقد أظهرت الاختبارات الطّبيّة نتائج فعاليّته بعد 4 أسابيعَ من تطبيقه أمّا فوائده فيُمكن اختصارهما بالآتي:
  • يُرطّب البشرة ويحميها من تبخّر الماء بفضل احتوائه على صوديوم الـ Alginate.
  • يحمي البشرة من أشعّة الشّمس الضّارّة.
  • يُنظّم البشرة ويغذّيها بفضل الفيتامينات الموجودة فيه.
  • محاربٌ للتّأكسد، ويخفّف من عوامل الشّيخوخة بفضل احتوائه على الفيتامين "E".
  • يعمل على تخفيف البقع السّوداء.
Talasso
  • إنّه قناعٌ مرطّبٌ ومُنشّطٌ للبشرة ومُزيلٌ لتشنّجاتها. يمتلك فعاليّة حجز المياه في البشرة، التي تمنح الرّاحة والانتعاش فتبدو أكثر نضارةً وحيويّة. هو مصنوعٌ من الطّحالب الغنيّة بالبروتينات والزّنك والكالسيوم، التي تُنشّط الخلايا وتجدّدها، وإنّه غنيّ أيضاً بالفيتامين "ب". هذا القناع يجب أن يمتزج بسائلٍ مكوّنٍ من خلاصة التّوت، والزّيزفون، والأنثوين.
 Soin de perle
  • قناعٌ مفيدٌ للبشرة الجافّة لأنّه يمنحها النّضارة التي تفتقدها، والرّاحة، والنّعومة. مُستخرجٌ من مياه البحر التي تتحتوي على كالسيوم بحريٍّ يُعطي رطوبةً فوريّةً ودائمة، ويقويّ تماسك الخلايا ويُحسّن نوعيّة البشرة. ويحتوي هذا القناع أيضاً على المعادن، وعلى كميّةٍ كبيرةٍ من الماء الذي يثبت داخل الخلايا ويبقى مدّةً طويلةً فيها بفضل كافيار الطّحالب.
 Masque Cavria
 
  • يُجدّد هذا القناع البشرة من العُمْق، ويغذّيها، ويُرطّبها. إنّه علاجٌ للبشرة الهَرِمة الفاقدة لنضارتها. يتكوّن منمزيجٍ من أسيد الفاكهة (توت، وليمون، وحامض، وقصب السّكر) يُساعد على تجديد الخلايا وترطيب البشرة. وهو غنيٌّ بالفيتامينات وملح ماء البحر التي تحمي البشرة من التّلوّث، بالإضافة إلى غناه بألياف الكولاجين الخام.
وفي الختام نوّد إعلامك بانّ أَقدم علماءُ متخصّصون في مجال الجلد على دراسة فوائد بعض المأكولات على البشرة، فخرجوا بمقولة إنّ قناع الخيار - الذي عُرف قبل سنواتٍ طويلةٍ – لم وحده الأساسي والمفيد، بل أُدخلت بعض المأكولات التي تنافسه بنتيجتها مثل أقنعة الذّهب، والكافيار، واللّؤلؤ، وكلّها تعمل على شدّ الوجه والتّخلّص من مشاكله.

مقالات قد تثير اهتمامك