الذباب الازرق اكثر خطراً من التهاب الكبد؟

الذباب الازرق اكثر خطراً من التهاب الكبد؟

قلّلَ اختصاصي الامراض الجرثومية عيد عازار في حديث لموقع "الحسناء" من خطر الذباب الازرق المتكاثر في المناطق اللبنانية، قائلاً ان تكاثره طبيعي في ظل و جود لحوم مهترئة في الزبالة لأن تكاثرها نتيجة طبيعية لوجود لحوم في حال التحلل.

 وعن امكان ان تنقل الذبابة الجراثيم من النفايات المكدسة الى الطعام قال ان هذا ممكن ولكنه لا يوافق على "الرعب" من الامر او من اطنان النفايات في الشوارع لان الذباب ليس بناقل لأمراض محددة مثل الملاريا او الكوليرا او ما شابه.

واشار الطبيب المسؤول عن قسم الامراض الجرثومية في مستشفى القديس جاورجيوس الى ان "لا امراض خطيرة تنتج من النفايات العضوية التي يمكن اصلاً معالجتها داخل كل بيت لبناني كما هو القانون في مدينة سان فرنسيسكو . لكن الخطورة تكمن في النفايات الاخرى الصلبة او الصناعية التي تحتوي على مواد غير قابلة للتحلل والتي تسمم التربة والمياه وتسبب بعض الأمراض السرطانية".

ولفت عازار الى انه خلال السنتيم الماضيتين شهد لبنان اكثر من وباء: ستة آلاف حالة من التهاب الكبد الوبائي من الفئة A (المعروف شعبياً بالصفَيْرة") جرّاء موجات اللجؤ من سوريا، اضافة الى انتشار ما يُعرف ب"ابو كعيب" و"التشيشة". وينتقل فيروس التهاب الكبد A بتناول الملوَّث من الطعام والمياه أو بالاتصال المباشر بشخص مصاب بعدواه. وطبعاً يتعافى غالبية المصابين بصورة تامة، ولكن نسبة صغيرة من الوفيات تحدث بسبب ما يُعرف منه بالالتهاب الكبدي الخاطف. واشار الدكتور عازار الى "حالتَي وفاة مؤخراً في لبنان وحالة ثالثة لفتاة تم نقلها الى فرنسا حيث استُبدل كبدها بآخر".

والآن ما هو الذباب الازرق؟ 

انه من أنواع الذباب الذي يتغذى على اللحوم المتآكلة في النفايات، مثلاً، والجثث المتعفنة. ويضع بيضه على جثث المقابر فتفقّس يرقات تتغذى من اللحم مخلّصةً البيئة منه. ثم تتحول اليرقة حشرة كاملة. وبسبب قدرة الذباب الازرق على استشعار الجثث عبر قرونه عن بعد ثلاثة كيلومترات بواسطة الرائحة، كان المثل الشعبي "لن ادع الذباب الازرق يحزر مكانك"، في اشارة الى اخفاء الشخص وصعوبة العثور عليه . وبات بمستطاع الطب التشريحي  تقدير وحتى تحديد وقت وقوع جريمة قتل عبر تحليل دم الذباب على الجثة واطوار وضع البيض وعمره

مقالات قد تثير اهتمامك