أنا أشرب، أنت تشرب، وبالماء نحّيا

المياه ضرورية لجسم الإنسان، فهي تؤلف 60- 70 في المئة من وزن الجسم؛ وبعد بضعة أيام من دون ماء ينتهي الشخص بالموت.

يحتاج الجسم يومياً إلى 1-2 ليتر من المياه للتخلص من الرواسب على شكل تعرّق وإدرار البول.

هذه الكمية يجب على الجسم تعويضها عبر شرب الماء وأيضاً تناول المأكولات التي تحتوي على 80-90 % من الماء مثل الفواكه.

كيف نختار الماء؟

هل يوجد مياه جيدة للشرايين؟

دلّت دراسات أميركية أنه في المناطق الغنية بالكالسيوم والماغنيزيوم، يكون عدد المصابين بأمراض القلب والشرايين أقل، ولكن هذا لا يعني أنّ كلّ مياه غير كلسية ليست جيدة، ويجب الانتباه لكمية الملح للمصابين بارتفاع ضغط الدّم.

الماء بكلّ طبيعتها، ونضارتها تحتوي دائماً على كمية من المواد الذائبة: معادن، بيكاربونات، كالسيوم، ملح... هذه هي المعادن التي تعطيها طعمها المميّز، ومذاقها الذي لا يغيب عن محبيّ المياه المعدنية.

أربع نصائح لشرب الماء:

1  إشرب طوال النهار بمعدّل كوب (250 مل) كل ساعة حتى دون عطش (هذا إنذار لأن النشفان في الجسم قد حدث.)

2  إشرب ماء معتدلة الحرارة ولكن غير مثلجة للابتعاد عن مشاكل الهضم.

3 إشرب ربع ساعة قبل الأكل لكي لا يحصل ذوبان للأنزيمات المسؤولة عن الهضم. إذا اضطر الأمر اشرب كمية قليلة لأخذ الدواء مثلاً.

4 إشرب ما يعادل 1.5-2 ليتر من الماء لمحاربة الإمساك، ومحاربة التعب والتشنج وتخفيف خطر الإصابة بالحصى في الكلى.

مثالاً: صباحاً: كوب ماء على الريق

            فطور: حليب، شاي + عصير

            غداء: 2 كوب ماء بعد ربع ساعة

            سناك: ماء + شاي + قهوة، عصير....

            عشاء: حساء + ماء

            قبل النوم: زهورات أو ماء

ماذا يجب أن نعرف؟

•  يعتبر الماء أهم مشروب للجسم.

•  يجب أن نشرب 1 - 1.5 ليتر يومياً من السوائل على أشكالها: عصير، ماء، قهوة، شاي، زهورات، حساء.

• المشروبات الغازية يجب أن يكون استهلاكها خفيفا

لأنها تؤدي إلى إدرار البول مما يعطي الشعور بالعطش وخصوصاً مع الأكل، هذا إلى احتوائها كمية كبيرة من السكر وتعتبر «Empty Calories» تؤدي إلى زيادة الوزن وتسوّس الأسنان.

• يمكن التعويض عن المياه بعصير الفواكه الطازجة أو المقطعة على ألاَّ يكون الشخص يعاني من وزن زائد.

• يمكن استعمال مياه معدنية (Volvic / Evian) لتحضير زجاجات الأطفال.

صح أم خطأ؟

1 مياه القناني هي الأنظف ولا يجب استخدام ماء خفيف.

خطأ:  في معظم الأحيان إذا كانت المياه مراقبة من قبل الأشخاص المعنيين وخاصة للفحوص الدقيقة المخبرية ويمكن أن نجد مذاقها غريباً لاحتوائها على نسبة من الكلور، ولكن نستطيع أن نغيّر طعمها إذا وضعنا الوعاء مفتوحاً في البراد بضع دقائق قبل شربها أو أضفنا عصرة حامض.

وحيث تكون كمية النيترات مرتفعة يجب شرب

القناني.

 2 لا يجب أن نشرب خلال الأكل، هذا يزيد الوزن.

خطأ:  المياه لا تحتوي على وحدات حرارية. لا زيادة.

أيها الرياضيون لا تنسوا الماء!

• يخسر الرياضي 2-3 ليترات من السوائل خلال الأداء الرياضي.

• إن أيّ جفاف بسيط يؤدي إلى إخفاق الأداء.

• أفضل السوائل التي يحتاجها هو الماء، خصوصاً البارد لسرعة امتصاصه.

• ينبغي تناول 3 أكواب من الماء قبل التمرين بساعتين، إضافة إلى كوبين قبل المباراة بربع ساعة، إضافة إلى ليتر كل ساعة خلال المباراة.

• أما بعد المباراة مباشرة فيجب استهلاك نصف ليتر، ونصف ليتر آخر نصف ساعة بعد ذلك

مقالات قد تثير اهتمامك