فوائد الأنديف من صداقة القلب وأوعيته إلى التنحيف واشراقة البشرة | الحسناء
 

فوائد الأنديف من صداقة القلب وأوعيته إلى التنحيف واشراقة البشرة

خفض مخاطر أمراض القلب والأوعية الدموية، تباطؤ خلايا الشيخوخة، الحفاظ على البشرة، تأثيرها في التخلص من السموم وحليفة خفض الوزن: اكتشفي فضائل الأنديف المتعددة!

نحبها في السلطة أو مطهية في الفرن، يمكننا أكلها نيئة أو مطبوخة: بطعمها المر قليلا، الأنديف هي واحدة من أسهل الخضروات للطهي الطعام، والخبر الجيد انها حليفة ممتازة لصحتنا!

ممتازة لخفض الوزن

بفضل سعراتها الحرارية المنخفضة جدا (15 سعرة حرارية فقط لكل 100 غرام)، الأنديف هو نوع الخضار المساعد على خفض الوزن بامتياز. تتألف من 95٪ من الماء، وان استهلكت بانتظام فإنها تحافظ على نحافة الجسم ولها مكانة خاصة في الحميات الغذائية.

مضاد طبيعي للأكسدة

تساعد الأنديف على بطء خلايا الشيخوخة، كيف؟ كونها غنية بالبوليفينول والسيلينيوم، ومضادات الأكسدة الطبيعية، فإنها تساعد على مكافحة الجذور الحرة التي تهاجم خلايا جسمنا.

جيدة للقلب

عن طريق الحد من أكسدة "الكوليسترول السيئ"، تلعب الأنديف دورا في الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية. وبفضل فيتامين B9 والبيتا كاروتين التي تحتويها ، يمكنها المساهمة في الحد من مخاطر اضطرابات في إيقاع القلب، والاحتشاء، وارتفاع ضغط الدم.

دور منشط

في الأنديف كمية كبيرة من فيتامين C و بروفيتامينات A (بيتا كاروتين)، وهذا يعزز الجهاز المناعي ويساهم في حيوية الجسم بشكل عام. ولذلك فمن المثالي أن نستهلك هذه الخضار خلال فصل الشتاء، عند تغيير الفصول، أو عندما نشعر بالتعب!

الحل في حالات الإفراط في تناول الطعام

القضاء على السموم

النسبة العالية من المعادن والماء يجعل من الأنديف ممتازة للتخلص من السموم عند الإفراط في تناول الطعام! إذ أنها تساعد على رعاية الكبد، والقضاء على السموم، وهي فعالة جداً في تطهير الجسم.

حليفة للبشرة

احتواء الأنديف على الزنك والفيتامين يؤمن الحفاظ على بشرة جميلة ونضرة من خلال عمل مضادات الأكسدة على خلايا الجلد. إلى ذلك: محتوى الماء العالي فيها يرطب الجلد!

مقالات قد تثير اهتمامك

 
 

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الاخبارية الخاصة بـ