عادات غذائية لتأخير انقطاع الطمث | الحسناء
 

عادات غذائية لتأخير انقطاع الطمث

إن تأخير سن انقطاع الطمث عن طريق تغيير عادات الأكل قد يكون ممكناً. هذا ما تقوله دراسة بريطانية حديثة ...

الهبات الساخنة، زيادة الوزن، التعب، آلام المفاصل: انقطاع الطمث، غالباً ما يكون مصحوباً بإزعاجاته الصغيرة، إنه نقطة تحول في حياة المرأة.

كشفت دراسة بريطانية نشرت في دورية علم الأوبئة والصحة المجتمعية Journal of Epidemiology & Community Health ، أن تكييف النظام الغذائي يمكن أن يساعد في إدارة هذه الفترة قدر الإمكان، ويمكن أن يؤدي إلى تأخير ظهورها.

قدم الباحثون استبيانًا إلى 14172 امرأة تتراوح أعمارهن بين 35 و 69 عامًا. تتعلق الأسئلة بعادات الأكل ونمط حياتهن. تم جمع البيانات الطبية وردود المشاركات فيها على مدى نحو سبعة أعوام.

ثم أنشأ الباحثون حلقة وصل بين الاستهلاك المرتفع من المعكرونة والأرز المكرر وانقطاع الطمث المبكر.

من ناحية أخرى ، أظهرت النتائج أن اتباع نظام غذائي منتظم يعتمد على الأسماك الدهنية والبقوليات يؤخر سن بدء انقطاع الطمث بنسبة 3.3 سنوات (للأسماك الدهنية) وبنحو 0.9 سنة (للبقوليات).

ويختتم واضعو الدراسة بالقول: "على حد علمنا، هذه أول دراسة بريطانية تُظهر أن الغذاء له تأثير على سن انقطاع الطمث. هذا العمل يُظهر أن استهلاكًا عاليًا للأسماك الدهنية والبقوليات الطازجة ولـ فيتامين ب 6 والزنك يرتبط بانقطاع الطمث الطبيعي في متأخر ، في حين ارتبط الاستهلاك المرتفع من المعكرونة والأرز المكرر مع انقطاع الطمث المبكر .

مقالات قد تثير اهتمامك

 
 

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الاخبارية الخاصة بـ