التعويض باعتدال ساعات النوم في عطلة الأسبوع يجنّب الموت المبكر! | الحسناء
 

التعويض باعتدال ساعات النوم في عطلة الأسبوع يجنّب الموت المبكر!

إذا كنت تعملين في بحر الأسبوع داخل البيت وخارجه، وتنامين ساعات قليلة كل ليلة، عليك أن تعوضي بالنوم ساعات أطول في نهاية الأسبوع، إذ أن النوم كما هو معلوم أساسي في النظام الإيقاعي البيولوجي للجسم، تماماً كالتنفس. إنه مطلب أساسي في حياتنا،" هذا ما قاله مدير برنامج أبحاث الصحة والنوم، والأستاذ المساعد في قسم الطب النفسي في كلية الطب بجامعة أريزونا، مايكل غراندنر، لافتاً إلى أهمية النوم في عطلة نهاية الأسبوع، للعيش لفترة أطول، وإذا لم يحصل الإنسان على قسط كافٍ من الراحة، فقد يتعرض لكثير من المشاكل الصحية، مثل مشاكل القلب، والقلق، والاكتئاب. وقد تنعكس أيضاً هذه العواقب على الإنسان في حالة نومه لفترة أطول من اللازم.

وقد فوجئ المؤلف المشارك لدراسة نُشرت في مجلة أبحاث النوم، والباحث في عادات النوم توربغورن أكيرستيدت، من نتائج الأبحاث التي ركزت على النوم خلال فترة نهاية الأسبوع، حيث سُئل 800 و43 شخصاً في السويد، عن عادات نومهم، إذ أشارت النتائج إلى أن الأشخاص الذين ينامون لفترة خمس ساعات أو أقل يومياً، قد شهدوا معدل وفيات أعلى، مقارنة بالأشخاص الذين ينامون بانتظام لمدة سبع ساعات.

ولكن عندما يقوم الأشخاص الذين ينامون لفترة خمس ساعات أو أقل يومياً، بالنوم لعدد ساعات أكثر خلال عطلة نهاية الأسبوع، فإن معدل الوفيات لديهم، لا يختلف مقارنة بالأشخاص الذين ينامون لفترة قد تبلغ السبع ساعات يومياً. وشبّه غراندر النوم بالحمية الغذائية، حيث إذا تناولت طعاماً صحياً خلال الأسبوع، فإنه يمكنك تناول ما تشاء في عطلة نهاية الأسبوع.

(سي أن أن عربي)

مقالات قد تثير اهتمامك

 
 

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الاخبارية الخاصة بـ