"كن جاهزاً لبدء رحلتك" عنوان اللقاء الثاني الذي تعقده "المجموعة العربية للتوعية بالأمراض الروماتيزمية لحملة التوعية عن الأمراض ا

تحتَ عنوان "كن جاهزاً لبدء رحلتك"، تعقد المجموعة العربية للتوعية بالأمراض الروماتيزمية لقائها الثاني، يوم الإثنين 28 كانون الأول - ديسمبر 2020، وهو لقاء افتراضي يجمع كوكبة من أطباء الروماتيزم من مختلف الدول العربية، سيُبَث مباشرة عبر برنامج زووم، بالإضافة الى البث المباشرعلى حسابات المجموعة على وسائل التواصل الاجتماعي (فیسبوك، انستغرام، تویتر ويوتيوب).
يأتي هذا اللقاء ضمنَ الحملة التوعوية "كن أنت" التي تقوم بها "المجموعة العربية للتوعية بالأمراض الروماتيزمية" في الوطن العربي، ويتخلّله مفاجأة لجميع متابعي المجموعة.
يعرض اللقاء في الأوقات التالية:
16:30 بتوقيت غرينتش وموريتانيا
17:30 بتوقيت تونس، الجزائر والمغرب
18:30 بتوقيت الأردن، سوريا، السودان، فلسطين، لبنان، ليبيا ومصر
 19:30 بتوقيت البحرين، جزر القمر، جيبوتي، السعودية، الصومال، العراق، قطر، الكويت واليمن
20:30 بتوقيت الإمارات العربية المتحدة وعُمان.
 
خلاصات اللقاء الأول الذي تم في 28 نشرين الثاني-نوفمبر 2020"كن مدركاً، نَحْنُ هُنا من أجلك"

جمعَ اللقاء الأوّل الذي عقدته المجموعة العربية للتوعية بالأمراض الروماتيزمية، تحتَ عنوان "كن مدركاً، نَحْنُ هُنا من أجلك" في شهر تشرين الثاني - نوفمبر 2020، نخبة من أطباء الروماتيزم من مختلف الدول العربية.  وأدار هذا اللقاء الدكتورة إحسان احماوموشي من المغرب. وتحث كل من:

- الدكتور باسل المصري (الأردن)، رئيس "الرابطة العربية لجمعيات الروماتزم "ArLAR، تحدث عن الرابطة التي تضمّ خمس عشرة دولة عربية: الأردن، الإمارات العربية، تونس، الجزائر، السعودية، سوريا، العراق، عمان، فلسطين، قطر، الكويت، لبنان، ليبيا، مصر، المغرب. وسلَّطَ الضوء على الموقع الالكتروني للرابطة www.arab-rheumatology.org المتوفّر بثلاث لغات: العربية والإنكليزية والفرنسية، والمعلومات المتوفرة في الموقع ووسائط التواصل الاجتماعي التابعة للرابطة الموضوعة لفائدة المرضى.
- الدكتورة لینا فيصل الكبي (السعودية)،مؤسسة "المجموعة العربية للتوعية بالأمراض الروماتيزمية"، تحدثت عن تأسيس المجموعة، التي بدأت بفكرة وتحولّت إلى حلم لتصبح بعدها حقيقة. انطلقت الفكرة وعرضت على الرابطة العربية لجمعيات الروماتيزم لتصبح المجموعة تحت مظلتها سنة 2015، فتمَّت الموافقة عليها في شهر حزيران 2019. كانَ من المفترض أن تنطلق "المجموعة العربية للتوعية بالأمراض الروماتيزمية" في شهر أذار- مارس 2020 خلال مؤتمر الرابطة العربية لجمعيات الروماتيزم في الأردن، الاّ انه وبسبب جائحة كورونا، كانت الانطلاقة عبر مواقع التواصل الاجتماعي وعلى موقع الرابطة العربية على الإنترنت. عملت المجموعة على نشر منشورات عن جائحة كورونا والامراض الروماتيزمية باللغات العربية والفرنسية والإنكليزية، بالإضافة إلى فيديو خاصّ عن جائحة كورونا والامراض الروماتيزمية.
- الدكتور حسين حلبي (السعودية)،مؤسس المجموعة العربية للتوعية بالأمراض الروماتيزمية، والمدير العام للشؤون الأكاديمية والتدريب في مستشفى الملك فيصل التخصصي- جدة، تحدثَ عن أهمية مشاركة مرضى الأمراض الروماتيزمية في برامج التوعية. هدف المجموعة هو التوعية حول الأمراض الروماتيزمية ورفع مستوى التثقيف لدى افراد المجتمع بصفة عامة والمرضى المصابين بالروماتيزم بصفة خاصة.
- الدكتور خالد النقبي (الإمارات)،استعرضَ بعض الأمراض الروماتيزمية، ومتى يجب زيارة طبيب الروماتيزم، وأوضح أن طبيب الروماتيزم المفاصل والعظام وهو طبيب تخصصَ في الأمراض الباطنية وأمراض الروماتيزم والمفاصل والمناعة الذاتية، ويعالج أمراض التهابات المفاصل الروماتيزمية وامراض والمناعة الذاتية والجهاز الحركي المكون من العظام والعضلات والأنسجة الطرية التي بينهما مثل الروابط والأوتار عن طريق الأدوية والحقن وغيرها من الوسائل المتاحة دون تدخل جراحي.  بينما جراح والعظام فهو طبيب متخصّص في جراحة الأمراض الناتجة عن تنكس المفاصل التي لا يمكن عاجها دوائياً وتشوهات وكسور وأورام العظام.
- الدكتورة فاطمة بوطیبان (الكويت)، تحدثت عن أهمية الفحص والتشخص المبكر للأمراض الروماتيزمية وتحدثت عن المراحل الأربعة التي يمرّ بها المفصل المريض. إنَّ التشخيص المبكر لمرض الروماتويد المفصلي يقود إلى سرعة العلاج ويقلّل من نسبة التشوهات بدرجة كبيرة جداً، كذلكَ يساعد أكثر من 80% من المرضى على العيش حياة طبيعية.
- الدكتورة نيللي زيادة (لبنان)، استعرضت نتائج دراسة HANDLING حول مرضى الأمراض الروماتيزمية في حقبة كوفید-19 لسنة 2020، التي هدفت إلى تقييم تأثير الجائحة على مرضى الروماتيزم في الوطن العربي. أهمّ ما بيّنته الدراسة أنَّ 14% من المرضى عملوا على توقيف بعض او معظم ادويتهم لتخوفهم من الإصابة بكوفيد-19. أثرت جائحة كوفيد-19 سلبياَ على زيارة المرضى إلى أطباء الروماتيزم بنسبة 83% وذلك لعدم توفّر الأدوية المزمنة. حوالي 15% من المرضى اضطروا إلى إيقاف بعض ادويتهم لعدم توفرها. عانى حوالي 18% من المرضى المصابين بأمراض الروماتيزم من نقص هيدروكسي كلوروكوين 29% وواجهوا صعوبة في الوصول إلى هذا الدواء. كانَ للوباء أيضاً تأثير كبير على الصحة النفسية للمرضى.
 
حملة "كن أنت"
تهدف حملة "كن أنت" إلى توحيد الجهود الرامية إلى التوعية حول الأمراض الروماتيزمية في الوطن العربي، من خلال نشر الوعي والثقافة الطبية لأفراد المجتمع والمرضى عن الأمراض الروماتيزمية وأهمية التشخيص والعلاج المبكر، بالإضافة إلى تسهيل فرصة الوصول والتواصل مع أطباء الروماتيزم والمفاصل وتمكين الأشخاص المصابون بهذه الأمراض من الانضمام إلى بعضهم البعض ومشاركة تجاربهم الشخصية. انطلقت الحملة في شهر تشرين الثاني- نوفمبر 2020 وتستمر لغاية أيار- مایو 2021. سيقام لقاءات افتراضية كل شهر تضمّ مجموعة من أطباء الروماتيزم من مختلف انحاء العالم العربي، يساهمون بشكل دوري في الرد على تساؤلات المرضى والمشاركين. أمّا النشاطات اللاحقة للمجموعة العربية للتوعية بالأمراض الروماتيزمية:
·     لقاء شهر كانون الأول - ديسمبر "كن جاهزاً لبدء رحلتك"
·     لقاء شهر شباط - فبراير سيكون حافلاً بأربع لقاءات اذ أنّه شهر التوعية بأمراض الروماتيزم والتهابات المفاصل وسيتضمّن عدة لقاءات:
       - "كن هنا للإمتثال للعلاج الخاص بك"
       - " كن هنا لممارسة الرياضة"
       -"كن هنا للاستمتاع بالطعام الجيّد"
       - "كن هنا لإدارة نمط حياتك"
·     لقاء شهر نيسان- ابريل "كن سعيداً الحلول موجودة"
·     لقاء شهر مايو "كن لأجلي للاستمتاع بالحياة"
 
نبذة عن "المجموعة العربية للتوعية بالأمراض الروماتيزمية"
انطلقت "المجموعة العربية للتوعية بالأمراض الروماتيزمية" تحت مظلة "الرابطة العربية لجمعيات الروماتيزم"، كإحدى مجموعات الاهتمامات الخاصة. فلأول مرة في الوطن العربي مجموعة من أطباء الروماتيزم، من عدة دول عربية يوحّدون التوعية بالأمراض الروماتيزمية وتتألّف من ستة عشر طبيباً يمثلون أربعة عشرة دولة عربية. المؤسسون الدكتورة لینا فيصل الكبي والدكتور حسين حلبي من المملكة العربية السعودية. جاءت فكرة إنشاء المجموعة تلبية لتساؤلات المرضى حول معلومات عن أمراض الروماتيزم باللغة العربية على المواقع العلمية ووسائل التواصل الاجتماعي.
تتلخص رؤية المجموعة في رفع مستوى الوعي الصحي لدى أفراد المجتمع العربي بشكل عام والمرضى بشكل خاص حول أمراض الروماتيزم والعظام والمفاصل وتحسين صحة المرضى المصابون بتلك الأمراض. تعمل المجموعة على تحقيق الأهداف المرجوّة وذلك بتنفيذ البرامج التوعوية من خلال ورشات عمل خاصة بالمجموعة حول الأمراض الروماتيزمية بإشراف أطباء الاختصاص والخطاب المباشر لكافة أفراد المجتمع العربي من خلال وسائل التواصل الاجتماعي.
 اختارت المجموعة شهر شباط – فبرابر من كل سنة شهر خاص للتوعية بأمراض الروماتيزم باللغة العربية اساساً واللغات والإنكليزية والفرنسة كذلك. كما تعمل المجموعة على نشر التوعية حول أمراض الروماتيزم باللغات العربية والإنكليزية والفرنسية للتغطية كافة أفراد المجتمع في الدول العربية وأكثر من ذلك.

الموقع الإلكتروني:  www.arabrheumatology.org/aaaa-group

 

مقالات قد تثير اهتمامك