لمحبي النباتات: اختاروا الكوكيداما لتتميزوا في عيد الحب!

على مشارف عيد الحب، يبحث العشاق عن الافكار الخلاقة والمختلفة لمفاجأة أقرب الأشخاص الى قلبهم. وينتظر الشريك أو الشريكة بفارغ الصبر، ان تكون الهدية مميزة وغير روتينية، لتكون هي المساهم في توطيد علاقتهما اكثر من اي وقتٍ مضى. لذلك، نود ان نعرفكم على فن ال"كوكيداما" Kokedama الذي باشر بتنفيذه في لبنان، المهندس الزراعي الشاب سامر سلوم، والذي يشكل هدية غير مألوفةً في هذه المناسبة، خاصةً بالنسبة لمحبي النباتات.

والمهندس سامر سلوم هو من الشباب الذين يتسلحون بالمعرفة والعلم لكي يعملوا على ابتكار ما هو جديد. فهو من لحظة اطلاعه على هذا الفن، قام بالعديد من التجارب من اجل تطوير التقنية بطريقةٍ تتماشى مع البيئة والطبيعة في لبنان. وها هي اليوم، هوايته تتحول تدريجياً الى احتراف، اذ ان ما يقوم به بات مطلوباُ، خاصةً كهديةً لعيد الحب.

كان للحسناء حديث مع المهندس الشاب، الذي اطلعنا على شغفه بهذا الفن وعن السبب الذي يجعل من النباتات التي ينفذها، قطعاً فنيةً نادرة.

كيف راودتك فكرة المباشرة بتنفيذ فن ال"كوكيداما" Kokedama في لبنان؟ ومتى؟

بدأت بتنفيذ هذه الفكرة في لبنان منذ حوالي العام. وفي حينها، كانت غائبة تماماً عن السوق اللبناني. فبحكم حبي للسفر، وطوقي للاطلاع على كل جديد في عالم النباتات، لاحظت ان هذا الفن بات ينتشر بقوة وسرعة كبيرة في العالم. وعندما تعرفت عليه أكثر، وشاهدت نمازج منه في البلدان التي زرتها، راودتني فكرة استقدامه الى لبنان وتطويره بطريقة محترفة بالتعاون مع احد الخبراء الصينيين في هذه المجال. فبدأت بتنفيذ هذه الفكرة التي لم تكن موجودة في لبنان في حينها، وذلك من خلال استخدام نباتات متنوعة و تقنيات فنية مناسبة لجعلها تتكيف مع طبيعة ومناخ المنزل اللبناني. أما في الأشهر القليلة الماضية، فلاحظت ان البعض بدأ يلجأ الى القيام بها، انما بطريقةٍ خجولةٍ جداً، كونها عبارة عن فن مميز، مرغوب لدى محبي النباتات، انما يتطلب دقة وحرفية عالية لتنفيذه، بالاضافة الى الحاجة الى سعة اطلاع على كل ما هو متعلق بعالم النباتات واحتياجاتها المختلفة.

ما هي ال"كوكيداما" Kokedama؟

هي تقنية جديدة في فن الزراعة ومصادقة البيئة وهي عبارة عن مزيج بين فن ال"بونزاي" Bonsai  أي الشجر المقزّم وال "ايكيبانا" Ikebana أي تنسيق الأزهار باللغة اليابانية، وهو فن مصدره الاساسي اليابان.

ما هو أصل تسمية "كوكيداما" Kokedama؟

"كوكيداما" Kokedama هي كلمة يابانية مؤلفة من جزئين (Koke) وتعني الطحالب و (Dama) أي الكرة وبالتالي يصبح معنى الكلمة كرة الطحالب. وهي طريقة جديدة لزراعة النباتات والاستعاضة عن حوض الزراعة بمكون طبيعي وهو الطحالب الخضراء. تطلق على هذا الفن أيضا  تسمية (the poor man Bonsai ) اي نبات الرجل الفقير حيث تروي الحكاية اليابانية أن الناس الفقراء كانو يقومون بزراعة نباتاتهم المنزلية ضمن كراة من الطحالب ذلك لعدم قدرتهم على شراء أحواض لها. ومع الوقت، تطورت هذه التقنية القديمة وأصبحت تستعمل كفن جديد في الزراعة المنزلية الصديقة للبيئة كونها طبيعية مئة بالمئة وتضفي رونقا حياَ وجديدا على منازلنا. وما يميزها بشكلٍ خاص هو امكانية تعليق النبتة وفق مفهوم الحديقة العمودية (Vertical Garden )، الذي يعطي مظهرا محبباَ وجديداّ. وهي تشكل فكرة مميزة لمناسبة عيد الحب.

كيف تقوم بتنفيذ هذه التقنية على النباتات؟

اباشر بافراغ النبتة من الحوض وازالة التراب عن الجذور ثم اعمد الى تنظيف الجذور. بعدها أقوم بتجميعها ووضعها ضمن تربة خاصة ثم أعمل على جمع التراب على شكل كرة ثم أقوم بتثبيت الطحالب الحية والمختارة بعناية فوق كرة التراب، وعندها يمكن للنبتة أن تنمو بسهولة ضمن كمية التراب المدروسة المعدة لها وكذلك الأمر بالنسبة للطحالب.

ماذا عن طريقة العناية بها؟

ان طريقة الاعتناء بنبتة الكوكيداما هي نفسها طريقة الاعتناء بالنباتات العادية، لأن الطريقة تختلف باختلاف النبتة التي نختارها لصناعة هذا الفن. بحيث تتطلب كل نبتة في الحالات العادية، طريقة عناية مختلفة عن النباتات الاخرى، استناداً لى حاجاتها وطبيعتها. تجدر الاشارة الى اننا غالباً ما نختار النباتات الداخلية لتنفيذ هذا الفن. وهذه النباتات تحتاج بشكل خاص الى الرطوبة والضوء.
الفرق الوحيد عن النباتات العادية هو في طريقة الري. اذ ان الكرة المصنوعة من الطحالب والتي تحيط بالنبتة المزروعة بطريقة ال "كوكيداما" Kokedama تحتاج الى ان نرشها برزاز الماء أو ان نعمل الى تغميسها لدقائق معدودة في الماء. وذلك فقط عندما نلاحظ ان النبتة باتت بحاجة الى الماوية التي تساعدها على النمو بطريقةٍ صحيةٍ.

 

مقالات قد تثير اهتمامك