رحيل الفنان سعيد طرابيك

توفي أمس الممثل المصري سعيد طرابيك عن عمر ناهز الـ 74 سنة، بعد أزمة قلبية أصابته دخل على أثرها أحد المستشفيات الخاصة في القاهرة.
وكان الراحل تزوج منذ حوالي شهرين بفنانة مبتدئة تصغره بحوالى 40 سنة. ومنذ دخوله المستشفى، انتشرت شائعات حول وفاته، سرعان ما نفتها زوجته التي واجهت سيلاً من الهجوم والاتهامات على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب زواحها من طرابيك وفارق السن بينها وبينه. وقد واجه الراحل دعوتين قضائيتين بعد أيام من زواجه، حيث شهدت محكمة الأسرة دعوى قضائية أقامتها زوجته الأولى، تطالب فيها بحقها في الحصول على نفقة، والثانية باسم ابنهما يطالب أيضاً بحقه في الحصول على نفقة لكونه لايزال طالباً.
سعيد طرابيك من مواليد القاهرة 17 نيسان (أبريل) عام 1941، بدأ مشواره الفني في أواخر ستينات القرن العشرين، حيث عمل في المسرح والتلفزيون والسينما. ارتبط طرابيك بالفنان عادل إمام حيث مثل معه في العديد من الأفلام والمسرحيات من أهمها مسرحية "شاهد ما شافش حاجة" عام 1976. كما شارك أيضاً في أدوار ثانوية في كثير من الأعمال منها فيلم "جزيرة الشيطان" عام 1990، وفيلم «وش إجرم» عام 2006. ومن آخر أعماله التلفزيونية مسلسلات "مولانا العاشق"، و"بين السرايات"، و"أرض النعام"، و"مولد وصاحبه غايب"، وسينمائيا فيلم "حارة مزنوقة".

مقالات قد تثير اهتمامك