سهير البالي ترفض تحويل حياتها إلى عمل فني

 أكدت الفنانة سهير البابلي أنها ترفض كتابة مذكراتها الشخصية، وأوضحت أن حياتها الخاصة ملكها وحدها وملك ابنتها وأحفادها في المستقبل.
البابلي أشارت إلى أن حياتها معروفة لدى الجميع ولا يوجد لديها أسرار تحتفظ بها لنفسها ويمكن أن تكتبها على شكل مذكرات، موضحة أنها رفضت الكثير من العروض الفنية لتحويل قصة حياتها إلى مسلسل تلفزيوني.
وكانت قد انتشرت قبل مدة، شائعة على وسائل التواصل الاجتماعي، تتحدث عن وفاة البابلي ولكنها نفتها جملا وتفصيلاً، وقالت لمروجيها: "استنوا شوية عليا ماتستعجلوش..لسه فى العمر بقية، ولسه فيا الروح...عيب لقد أقلقتم أولادي وأسرتي".
يشار إلى أن الفنانة سهير البابلي في الثمانين من العمر، ويضم رصيدها الفني الكثير من الأعمال المسرحية والسينمائية والتلفزيونية، وهي اعتزلت الفن بعد ارتدائها الحجاب عام 1997، ولكنها  ما لبثت أن عادت في العام 2006 من خلال مسلسل "قلب حبيبة"، وهي كانت قد توجهت إلى الوسط الفني على إثر وفاة الفنان نور الشريف" اتعظوا يا أهل الفن".

مقالات قد تثير اهتمامك