أحمد حلمي بين العدل والخلاف على "تراب ألماس"

انضم الفنان المصري احمد حلمي الى حملة "مناصرة العدل"، ليكون وجه منظمة الامم المتحدة للطفولة "اليونيسف" في مصر، للمشاركة في دعم الاطفال الفقراء الذين تجاوز عددهم 9.2 مليون طفل.
واعاد حلمي نشر الصورة التي نشرتها"اليونيسيف" عبر صفحتها الرسمية والتي كتب عليها "ليس من العدل ان يعيش 9.2 مليون طفل في فقر مدقع في مصر، واكثر من نصفهم يعيشون في ريف وجه قبلي. شاركني في مناصرة العدل لكل الأطفال".
ويشارك عدد كبير من الفنانين في الوطن العربي وعلى مستوى العالم في حملة "مناصرة العدل"، في إطار حرص "اليونيسف" على إيصال أفكارها إلى اكبر عدد من الدول حول العام، من بينهم نانسي عجرم وشاكيرا وأورلاندو بلوم وريكي مارتن وغيرهم.
من ناحية أخرى، لا يزال الجدل مستمرا حول قصة "تراب الماس"، فالممثل احمد حلمي يصر على تحويلها الى فيلم سينمائي فيما يرى الكاتب احمد مراد أن عقده معه انتهى ولا يحق له أن ينتج العمل أو يصبح بطلا له. وأشارت بعض المعلومات إلى أن اجتماعات قد تعقد بين الطرفين وإدارة الشركة المنتجة للفيلم نيو سينشري، للاتفاق على حل يرضي جميع الأطراف ليخرج العمل إلى النور.

مقالات قد تثير اهتمامك