صافيناز تنفي إعتزالها وتتسبب بأزمة لمفتي مصر

بعد أن انتشرت شائعات تتحدث عن إعتزالها الرقص بسبب الممثل مصطفى شعبان، خرجت الراقصة الإستعراضية صافيناز عن صمتها، ونفت كل ما يشاع حول هذا الموضوع، وقالت "ربما العروض السينمائية والدرامية الكثيرة التي تلقيتها هي السبب في إنتشار هذه الشائعات، بخاصة بعد ترشيحي لبطولة مسلسل "أبو البنات" مع مصطفى شعبان، فالبعض يعتقد أنني سأترك الرقص من أجل تحقيق شهرة أوسع في السينما والدراما، لكن هذا غير صحيح، فمن المستحيل أن أبتعد عن الرقص لأنه كالهواء الذي أتنفسه".
من ناحية أخرى، تسببت الراقصة صافيناز بأزمة لمفتي مصر الدكتور شوقي علام، وصلت إلى مطالبة مركز “الشهاب” لحقوق الإنسان، بعزله من منصبه، لأنه وبحيب قولهم لم يعد جديراً به، كما طالبوا أيضاً بمراجعة كل قراراته الخاصة بالموافقة على إعدام الآلاف من الأبرياء، وذلك بعد أن قام نشطاء موقع التواصل الاجتماعي "فسبوك" بتداول صوراً "خاشدة وفاضحة" للراقصة صافيناز، في أحد أفراح أبناء القيادات الأمنية بالداخلية المصرية في الإسكندرية، بحضور المفتي علام، الذي حضر الفرح بصفته مأذوناُ، ولكنه استمر طوال فترة تواجد الراقصة.

 

 

مقالات قد تثير اهتمامك