لمناسبة الأعياد.. إيلي صعب يضيء بيروت على طريقته

إيماناً منه بوجه بيروت المشعّ والمشرق أبداً في كلّ الأزمنة ورغم كلّ الظروف، ورغبة منه في المشاركة في صنع الفرح في المدينة التي يعشق، يحتفي المصمّم إيلي صعب بموسم أعياد نهاية العام من خلال شجرة الميلاد التقليدية في ساحة الشهداء. 
الشجرة ازدانت بحلّة خضراء أنيقة، وتزيّنت بعبارات ذهبية تحمل رسائل وتمنيات للأعياد والعام الجديد . وقد أحيطت الشجرة الرئيسة، بأشجار أصغر حجماً تشعّ بالأنوار، فاضافت هالة ساحرة إليها. 
ولم يتأخر صعب عن تلبية الدعوة ليضيف الى العيد بهجة من صنعه، في بيروت. وهي ليست المرة الأولى التي يحيّي فيها مدينته الملهِمة برسالة سلام وأمل، فقد أضاء شجرة العيد في ساحة الشهداء قبل سنوات عدّة على طريقته الخاصة. 
 وفي فندق "الفور سيزنز Four Seasons" في بيروت، بصمة أخرى للمصمّم العالمي، حيث يعرض أجمل إبداعاته من فساتين راقية باللون الذهبي، في إطار إحتفالي بموسم الأعياد.  

مقالات قد تثير اهتمامك