سهير رمزي: أحببت كمال الشناوي ولم يتزوجني

أعلنت  الفنانة سهير رمزي لبرنامج "100 سؤال" الذي تقدمه المذيعة راغدة شلهوب على "قناة الحياة" المصرية، أنها تعرضت لمحاولة اغتصاب وقتل في بداية مشوارها الفني من قبل ثلاثة أشخاص قاموا بتحطيم زجاج سيارتها، وتبين أنهم مأجورين من قبل شخص كان قد تقدم لخطبها ولكنها رفضته، مشيرة إلى أن الحادث تسبب في انقلاب سيارتها.
واعترفت سهير وهي تبكي، بأنها أجهضت ثلاث مرات بسبب والدتها الراحلة الفنانة درية أحمد التي كانت تحبها كثيراً، لأن الطفل الذي سوف يأتي سينتزع منها وقتها الذي تقضيه معها، مما أدى إلى مقاطعة والدتها لها بسبب عدم الإنجاب.
سهير رمزي وصفت نفسها بـ "الشخصية العنيدة جدا" كوالدتها، وأشارت إلى أن أحد أزواجها قام بتطليقها بسبب إجهاضها، واعتبرت أنها كانت في ذلك الوقت بـ(الطايشة)، ووجهت رسالة إلى كل الفتيات بعدم الإقدام على مثل هذه الجريمة، لأنها عانت الوحدة بعد رحيل والدتها وبسبب عدم وجود أبناء لها.
وقالت سهير عن مشاهد العري التي كانت تظهر بها في الأفلام: "هناك فرق أن الواحدة تلبس مايوه في البيت، مش على البحر، أو فستان سواريه في الشارع وليس في سهرة، ولقد رفضت تلك المشاهد رغم أن مقابلها المادي كان كويس وقتها"، وتابعت "أكيد الممثلين اللي عملوا المشاهد دي ما كانوش يعرفوا ده، لأن في زاوية معينة،و ممكن المخرج يأخدها من الزاوية دي أو الناحية دي، مثلاً ممكن تبقي لابسة قميص نوم ولكن زاوية الكاميرا والمخرج ممكن يأخذها بإضاءة تكشف كل حاجة من جوا، وخبرتي الطويلة كانت سبب رفضي لها". 
وأكدت سهير رمزي إنه عرض عليها الظهور عارية تماماً في أفلام لبنانية مثلما فعلت الفنانة ناهد يسري وناهد شريف، ولكنها رفضت، وتابعت: "لأنها مشاهد عري فقط ولا تتضمن رسالة"، كما شبهت سهير رمزي سينما اليوم بـ "رجل عجوز يموت بسبب قنوات (فرتكة وانتكة والقنوات الرخيصة)".
وقالت سهير أنها تزوجت أكثر من مرة وأن كمال الشناوي هو الشخص الذي أحبته ولم يتزوجها.

مقالات قد تثير اهتمامك