شيرين تتورط مع الصحافة الكويتية

بطريقة متخفية وصلت الفنانة شيرين عبد الوهاب الى الكويت، للمشاركة في مهرجان "هلا فبرير" إلى جانب الفنان حسين الجسمي.
شيرين أخفت وجهها ورأسها وعينيها، بطريقة تنكرية، لكي لا يتعرف عليها أحد من الصحافيين الذين كانوا ينتظرون قدومها على أرض المطار.
لكن تخفي شيرين، لم يمنع الصحافيين من التعرف عليها والإقتراب منها، لالتقاط صور لها وطرح بعض الأسئلة عليها، فما كان من مدير أعمالها، إلا أن عاملهم بخشونة ودفعهم عنها بقسوة.
يبدو أن شيرين، لا تزال تعيش تحت تأثير صدمة الكلام القاسي الذي قاله عنها الملحن عمرو مصطفى أخيرا، لذلك فضلت عدم التحدث إلى الصحافة لكي لا تدخل من جديد في سجال معه في حال وجهت اليها أسئلة عن خلافهما.

مقالات قد تثير اهتمامك