رشا ابراهيم بعد نجاتها من تفجير حمص: تمنيّت الشهادة

تخطت الفنانة السورية رشا إبراهيم المرحلة الحرجة بعد إصابتها فى تفجيرات حي الزهراء في مدينة حمص، وعادت إلى التغريد عبر حسابها الخاص على موقع "تويتر" بنشر رابط لأول تصريح لها لإذاعة "شام اف ام".
رشا تحدثت من منزلها في حمص بعد خروجها من  المستشفى، واستهلت حديثها بالدعاء للشهداء بالرحمة، وبسرعة شفاء المصابين، وأضافت أن نجاتها للمرة الثانية من الموت المحقق قدر مكتوب، وانها تعرضت لتفجيرين وكانت شقيقتها برفقتها، وفقدت الوعي فورا.
وعن حقيقة وضعها الصحي قالت إنها تمنت الشهادة مثل الأطفال والضحايا، موضحة أن سبب اللغط الذى انتشر حول حقيقة إصابتها هو وقوع ثلاث فتيات يحملن اسم رشا بين المصابين وكلهن من عائلتها، مشيرة إلى أنها مصابة بشظايا فى الرأس ورضوض في كل أنحاء الجسم، وأنها تحتاج لفترة من العلاج تتراوح بين 20و25 يوما تحت إشراف ومراقبة الأطباء.

مقالات قد تثير اهتمامك