عبير صبري تصدر بياناً بعد تهديدها

أصدر محامي عبير صبري بيانا نيابة عنها، يوضح فيه حقيقة الهجوم الذى تعرضت له موكلته، بسبب حسابات وهمية على "الفايسبوك" تحمل اسمها، عمدت الى مهاجمة الشعب السوري.

وجاء فى نص البيان: "تابعنا على مدار الفترة الماضية التصريحات المزعومة المنسوب صدورها للفنانة عبير صبري عن الأزمة السورية، والتي تناقلتها بعض المواقع الإلكترونية المعلوم هويتها وأهدافها للكافة، ورغم أن الفنانة عبير صبري قامت بنفي تلك التصريحات مرتين سابقتين، وأكدت أنها لم تقم بالإدلاء بأى تصريحات بشأن الأزمة السورية مطلقاً، وأن تلك التصريحات قد صدرت من حساب وهمي على "الفايسبوك" و"تويتر". إلا أننا فوجئنا بإستمرار تلك الحملة، والتى بلغت ذروتها بما تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي من توقيف بحق 5 فنانين مصريين، من بينهم الفنانة عبير صبري، حسبما جاء بالفيديو المنسوب لدائرة محكمة الجنايات السورية الخاصة فى الداخل "وفقا لما تم ذكره". واستنادا إلى ذلك فإننا نؤكد مجددا على الآتي:

1 أننا نتوجه بكامل التقدير والاحترام للشعب السوري العظيم فى محنته، داعيا الله عز وجل بالسلامة والنجاة للشعب السوري، والخروج من تلك المحنة والابتلاء ليعم السلام والاستقرار من جديد، ونعرب عن بالغ الحزن والألم لفقدان الأرواح، ونستنكر جسامة وفظاعة الانتهاكات التى ترتكب بحق حياة الشعب السوري الشقيق، كما أننا ندين كل أشكال العنف والدمار.

2 مجدداً نؤكد أن الفنانة عبير صبري قد نفت مرتين سابقتين أنه ليس لديها حسابات شخصية على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، وأنها لم تقم بالإدلاء مطلقاً بأى تصريحات بشأن الأزمة السورية.

مقالات قد تثير اهتمامك