نجاح مسلسل"أفراح القبة" يشجع على قراءة الرواية

ساهم نجاح  مسلسل "أفراح القبة" الذى يعرض حالياً في رمضان في زيادة مبيعات الرواية المأخوذ عنها العمل والتي كتبها الأديب العالمى نجيب محفوظ.

حشرية الجمهور دفعته الى معرفة تفاصيل الرواية الأصلية والمقارنة بين ما كتب على الورق وبما يشاهده على الشاشة.

"أفراح القبة" دراما إنسانية إجتماعية تشويقية، وهو أول عمل درامي يظهر فيه المسرح بصورة درامية، ومن هنا جاء اسم "أفراح القبة"، أي قبة المسرح التى تشهد أغلبية مشاهد المسلسل الرئيسية.

العمل من بطولة منى زكي التي تجسد شخصية "تحية عبده" الفتاة  الطموحة والتى ترغب فى أن تصبح ممثلة مشهورة، وإياد نصار الذى يظهر بشخصية "طارق رمضان" أحد أبطال الفرقة المسرحية الذي يشكل الفن كل حياته ويرى المجتمع من خلاله، وجمال سليمان الذي يقدم شخصية "سرحان الهلالي" مدير الفرقة المسرحية، وهو يعتبر المحرك الرئيس للأحداث، بسبب صراعه مع كل من يحيط به من أجل مسرحه.

 

مقالات قد تثير اهتمامك