رحيل سمير يزبك!

رحل صباح اليوم من غنى الليل والحب والوجع والفراق والحنان والتحدي بصوت مليء بالشجن، مات المطرب اللبناني سمير يزبك عن 77 عاماً، توقف منذ أعوام طويلة عن الغناء بسبب المرض، ولكن أغانيه عاشت ويستمر صوته يهدر إحساساً ونغماً مختلفاً، سمير يزيك توقفت أوجاعه اليوم، وتبقى ألحانه ومواويله تخفف من شوق العشاق والأحبة، وتحاكي طرباً سنشتاقه دائماً.

مقالات قد تثير اهتمامك

 
 
 

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الاخبارية الخاصة بـ