بالفيديو: مئات آلاف الفرنسيين ودعوا "معبود الشباب"!

خرج مئات الآلاف من الأشخاص إلى شوارع العاصمة الفرنسية باريس، السبت، لتوديع نجم موسيقى الروك الفرنسي جوني هاليداي، الذي توفي قبل أيام عن 74 عاما،بعد صراع مع سرطان الرئة، تقدم الحشود الرئيس إيمانويل ماكرون. وجاب الموكب الجنائزي جادة الشانزيليزيه وساحة لاكونكورد قبل أن يصل إلى كنيسة لامادلين حيث أقيمت مراسم الجنازة.

فكانت مراسم تأبين شعبية ورسمية وسيوارى هاليداي الثرى الاثنين في جزيرة سان-بارتيليمي التي كان يحبها كثيرا ولديه مسكن فيها.

إذن جاب الموكب الجنائزي الذي يحمل نعش "معبود الشباب" جادة شانزيليزيه الشهيرة محاطا بمئات الدراجين ، وبحضور عشرات الآلاف من المحبين الذين أتوا لتوجيه تحية أخيرة إلى "ألفيس فرنسا".

ووجه الموكب، الذي لقي تصفيقا حارا من الحشود التي كانت تردد أغنيات هاليداي، إلى كنيسة لامادلين حيث أقيمت مراسم الجنازة بحضور عائلة المغني وعدة فنانين وشخصيات سياسية رفيعة المستوى،وأشاد الرئيس الفرنسي بذكرى الفنان، قائلا إنه "كان جزءا منا، جزءا من فرنسا". وأمام كنيسة لامادلين وبحضور آلاف الأشخاص أضاف ماكرون "يوم السبت هذا من كانون الأول/ديسمبر تعيس جدا، لكن كان لا بد من أن تكونوا هنا لأن جوني كان هنا من أجلكم".

مقالات قد تثير اهتمامك