المحكمة تلزم أنجلينا جولي السماح لبراد بيت برؤية أولاده

يستمر نزاع أنجيلينا جولي وبراد بيت بشأن أطفالهما الستة الى أكثر من 20 شهرا بعد تقديم طلب الطلاق.

ووفقا لأمر المحكمة الأسبوع الماضي، فإنه يطلب من جولي أن تخبر أطفالها أن "عدم وجود علاقة مع الوالد هو أمر مضر لهم"، وأنهم "بأمان مع والدهم"، وأن "وجود علاقة صحية مع كلا الوالدين هو أمر ضروري".

وقد حدد في الحكم جدولا زمنيا مشتركا للحضانة يمتد لفصل الصيف والذي يقسم فيه الأبطال أوقاتهم بين لوس أنجلوس ولندن، مع بقاء جولي بجانبهم.

وقد حذّر القاضي جولي بأن الوضع إذا لم يتغير فستكون الرعاية عرضة للتغيير: "إذا ظل الأطفال القاصرون بعيدين عن والدهم واعتمادا على الظروف المحيطة بهذا الشرط، فقد يؤدي ذلك إلى تقليل الوقت الذي يقضونه مع جولي وقد يؤدي إلى إصدار أمر المحكمة بإعطائه حق الرعاية".

يذكر أن لدى بيت وجولي ثلاثة أبناء وثلاث بنات، تتراوح أعمارهن بين 16 سنة وأقل.

مقالات قد تثير اهتمامك