لبنان يودّع "المطران الأحمر"

لبنان يودّع "المطران الأحمر"

ودّع لبنان المطران غريغوار حداد، مطران الفقراء منذ ستينات القرن الماضي، مؤسس الحركة الاجتماعية وصديق الامام موسى الصدر. ترأس الصلاة البطريرك لحام في كنيسة مار الياس للروم الكاثوليك بحضور ممثلين عن الكنائس المسيحية، قرب مجلس النواب حيث المداخل شبه مقفلة (لماذا اختيرت هذه الكنيسة بالذات حيث من الصعوبة تدفق المحبين والمهتمين؟) وأبّنه البطريرك بكلمة اضافة الى كلمات مطران بيروت كيريللوس بسترس والاب ميشال سبع.
المئات حضروا القداس الجنائزي ل"المطران الاحمر" الذي ثار على كنيسته وهرميتها وطقوسها لكنه لم يتخل عن الثوب. المطران العلماني، الاحمر كما وصفه خصومه عشية حرب لبنان التي اجهضت الكثير من نار ثورته تاركة جذوة حاول ان يشعلها بتأسيسه العام 2000 التيار المدني.
غريغوار حداد اللاهوتي والمفكر والاسقف الحرّ على خطى المسيح يوارى الثرى ليبقى زرعه في عقول الكثيرين وافئدتهم.

مقالات قد تثير اهتمامك