في مجموعة ديور للرحلات 2018 إبداع من وحي الكهوف

غاصت ماريا غرازيا كيوري، مرة جديدة، في ملفات دار ديور الفرنسية العريقة، فاستلهمت مما أحبه مؤسس الدار كريستيان ديور، وبإبداع أحيته على مزاجها، فالمؤسس اعتبر يوما كهف لاسكو Lascaux فناً ساحراً، والمعروف أن الكهف الساحر برسوماته يقع في مقاطعة الدوردوني جنوب غرب فرنسا، فما كان من كيوري إلا أن جعلت هذه التيمة أساس لإطلاق مجموعة ديور للرحلات لعام 2018، فاختارت مكانا استثنائياً في جبال سانتا مونيكا، فيلوس أنجلوس في كاليفورنيا، وبحضور 800 مدعو من بينهم نجمات وصديقات الدار أمثال ريهانا، وشارليز ثيرون،  فريدا بنتو ومجموعة كبيرة من متابعات الموضة وعاشقات وعاشقي الماركة الشهيرة، انطلق العرض في الهواء الطلق عند المغيب

ألوان ترابيّة، نقشات قبائليّة مستوحاة من صور ورسوم الجدران في كهف Lascaux، فساتين متوسّطة الطول على شكل A وتصاميم كورسيه... عكست الإطلالات كلّها أجواء البراري وقد نُسّقت كلها مع أحذية مسطّحة مثل الصنادل الجلديّة والبوتس.

بالنسبة للأكسسوارات، فقد قُدّمت حقيبة J’adior بنسخة جديدة شبابيّة. أما قبّعات السفاري فحملت شعار الدار مرات، وزيّنت برسومات من لاسكو مرات أخرى.

مقالات قد تثير اهتمامك