ضجة ولغط حول خلع حلا شيحة الحجاب | الحسناء
 

ضجة ولغط حول خلع حلا شيحة الحجاب

بعد فترة من ظهورها بلا نقاب، وقد ارتدته طويلاً، ها هي الفنانة المصرية المعتزلة حلا شيحة تخلع الحجاب وتظهر من دونه في صورة نشرها عبر حسابه على فايسبوك طبيب الأسنان محمد عماد، وهو نفسه الذي نشر منذ مدة صورة تجمعه بحلا بلا نقاب ومعهما شقيقتها الممثلة هنا شيحة. وعبرت حلا شيحة في بيان نسب إليها عن اشتياقها للوقوف أمام الكاميرا والمشاركة في تقديم أعمال تحمل مضامين وأفكار تنتصر للإنسانية، وهو الأمر الذي شجعها عليه زوجها وهي تعيش هذه الأيام حالة إنسانية وفنية مبهجة لقرب عودتها لتقديم ما تحب من أعمال سيكون لها تأثيرها في الوجدان مثل أعمالها السابقة، بحسب البيان

ومن لحظة انتشار الصورة عبر وسائل التواصل الاجتماعي قامت الدنيا بالتأويلات، ونقل موقع اليوم السابع بأن إبنة خيرت الشاطر خديجة وقيادات بجماعة الإخوان زعمت أن الفنانة كانت مقربة جدا من سيدات إخوانيات خلال فترة اعتزالها الفن.  وبأن خديجة الشاطر حاولت الاتصال بها بعد اطلاعها على خبر خلع حلا للحجاب ولم تفلح، وبأن هنالك أيضاً شيوخ سلفيون يزعمون أنهم مقربون من حلا شيحة، إذ، ودائما بحسب موقع اليوم السابع، زعم الداعية السلفي محمد الصاوى أنه بعد انتشار خبر عودة حلا شيحة للفن، قد أجرى اتصالا هاتفيا بالفنانة ولكنها لم ترد.

كما زعم عبر كلمة مسجلة نشرها عبر فايسبوك، أنه أجرى اتصالا هاتفيا بزوج الفنانة حلا، هو شخص كندي يدعى يوسف قائلا :" أجريت اتصالات بالأخ يوسف زوج الأخت حلا الذى يعيش فى كندا، ودار بيننا اتصالا طويلا تناولنا فيها ما نشر على الأخت، وقد بكى الزوج بسبب هذا الخبر، وأكد له أنه سيطلقها بسبب ما حدث".

وأدعى "الصاوي"، أنه جرى بينه وبين حلا شيحة اتصالاً في  شهر رمضان الماضي، ودعته لزيارتهم فى كندا ليؤم الناس هناك، كما أنها – وفقا لما قال الصاوي- أكدت أنها متمسكة بارتداء النقاب، وأنها تحث السيدات على ارتداء النقاب".

والمعلوم أن  حلا شيحا اعتزلت التمثيل منذ 12 عاماً بعد تقديمها فيلم "كامل الأوصاف" عام 2006 مع الفنان عامر منيب، وذلك بعد مشاركتها فى العديد من الأفلام الناجحة منها "السلم والثعبان" و"سحر العيون" و"اللمبي" كما اختارها النجم الكبير عادل إمام في بطولة فيلم "عريس من جهة أمنية".

ومن جانبها أكدت الفنانة هنا شيحة أن شقيقتها حلا، تميل منذ فترة للعودة إلى التمثيل مرة أخرى ولكنها لم تتخذ قرارا رسميا حتى الآن ولم تحدد الأعمال التي ستعود من خلالها.

مقالات قد تثير اهتمامك