نوال السعداوي تتزوج في سنّها الـ٨٢؟

لم يكن هذه المرة تصريحاً نارياً للكاتبة النسوية نوال السعداوي ليستفز البعض. بل مجرد جواب على سؤال تلفزيونيّ عبّرت فيه عن استعدادها وقدرتها على الحب وحتى الزواج في سنها الثانية والثمانين. وإذ بجمهور التلفزيون المصري يفاجأ بصاحب ما يسمى "حملة عدم زواج الست بعد الستين" نعيم ابو غضة يعترض مقحماً ذكر السعداوي ليقول انها "تساءلت هل انا مش ست فلا يحق لي الزواج، وانا بقولها: ايوه انت مش ست". وقال ابو غضة وهو على رأس جمعية لا تقل غرابة عن الحملة المذكورة، "جمعية سي السيّد (رمز السلطة الذكرية في ادب نجيب محفوظ)"، ان الكاتبة لطالما عاشت بعيدة عن زوجها (الكاتب شريف حتاتة) خارج مصر والآن بعدما تطلّقا (العام ٢٠١٠) تريد الزواج من جديد. 

هكذا تواجه الذكورة العربية سيدة نادرة الجرأة  بمحاولة تجريحها ظنّاً ان كلمة قد تطعن او تجرح الطبيبة والاديبة التي دافعت وما زالت تدافع عن نساء وطنها اجمعين. 

مقالات قد تثير اهتمامك

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الاخبارية الخاصة بـ